قصة واقعية سوء الخاتمة -->

قصة واقعية سوء الخاتمة

قصة واقعية سوء الخاتمة

    قصة واقعية سوء الخاتمة

    يقول أحد الشيوخ وهو إمام مسجد :

    بعد صلاة الفجر يأتيني طفل عمره13سنة يخبرني أن والده يحتاج إلي الان في أمر مهم جدا،

    فذهبت معه إلى منزله قرب المسجد في نفس الحي، فدخلت فإذا بالأب

    يبلغ من العمر تقريبا 50سنة يقول لي: عندي بنت يا شيخ تحتظر الآن أحتاجك أن تقرأ عليها

    فدخلت على الفتاة والعباءة على وجهها ولما علمت أنها تعاني سكرات الموت قلت لها :
    قولي لاإله إلا الله محمد رسول الله، : قولي لاإله إلا الله محمد رسول الله، وكررتها عليها مرارا،لكن... أتدرون ماذا تقول 
    والله العظيم إنها تقول بالحرف الواحد : و يلاه ضاق الصدر ، ويلاه ضاق الصدر ...
    ولكنها تقول كلمة نزلت عليّ كالصاعقة،
    تقول هذه الفتاة : والله إني أرى مقعدي من النار ،
    والله إني أرى مقعدي من النار ، وتلفظ أنفاسها وماتت وهي تقول هذه الكلمات.
    ولما سألت عن سبب هذه الخاتمة 
    قالو لي: والله السبب أنها مولعة بالغناء، وتسمع الغناء بدل القرآن ..
    فضاق صدرها لما سمعت لاإله إلا الله محمد رسول الله ( ويلاه ضاق الصدر
    الله يا أمة الحبيب شبابنا يموتون على غير لاإله إلا الله ..متى سنفيق 
    يقول أحد الأطباء :24 شخصا مات في المستشفى ما نطق الشهادة إلا واحد
    متى سنتوب ؟؟؟ متى سنرجع إلى الله  متى سنقلع عن المعاصي والآثام ونرجع إلى العزيز الرحم
    قصص عربية .

    إرسال تعليق

    Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript

    المشاركة

    //graizoah.com/afu.php?zoneid=3532519
    شارك الموضوع مع أصدقائك